منتدى الدويم
مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجوا منك أن تعرّف بنفسك
و تدخل منتدى ملتقى ابناء الدويم معنا. إن لم يكن لديك حساب
بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه


منتدى اجتماعي ثقافي
 
الرئيسيةالدويمالتسجيلدخولالبوابةتسجيل دخول الاعضاء
الاعضاء

 https://aldowaim-city.ahlamontada.net
اهلا وسهلا بك يا:    زائر 
آخر زيارة لك كانت:
لديك: 0 مساهمة.
اخر عضو مسجل معنا هو   https://aldowaim-city.ahlamontada.net/u1548    
يمكنك تعديل بياناتك  الشخصية من هنا 
 
الصفحة الرئيسية المجلة لوحة التحكم الرسائل البحث   قائمة الاعضاء
اتصل بنا  مركز رفع الصور  خروج
» Uniform Housekeeping_ ( شركة السلام لليونيفورم 01223182572 ) من تاريخ سواكن Coolte12الأربعاء مايو 27, 2020 9:57 pm من طرفnanaclever» شركة تصنيع يونيفورم مصنع _لليونيفورم Tn شركةمن تاريخ سواكن Coolte12الأربعاء مايو 27, 2020 9:41 pm من طرفnanaclever» تصميم الحدائق وتنسيقها _01119959188من تاريخ سواكن Coolte12الأربعاء مايو 27, 2020 9:05 pm من طرفnanaclever» سليبر الفنادق _( السلام للتوريدات الفندقية 01102226499) من تاريخ سواكن Coolte12الأربعاء مايو 27, 2020 8:48 pm من طرفnanaclever» يونيفورم عمال مصانع _01003358542–01200561116 من تاريخ سواكن Coolte12الأربعاء مايو 27, 2020 8:32 pm من طرفnanaclever» ملابس يونيفورم _شركة 3A لليونيفورم (01200561116 )يونيفورممن تاريخ سواكن Coolte12الأربعاء مايو 27, 2020 7:48 pm من طرفnanaclever» يونيفورم امن_( شركة السلام لليونيفورم 01223182572 )من تاريخ سواكن Coolte12الأربعاء مايو 27, 2020 6:45 pm من طرفnanaclever» ثياب تخرج_( شركة السلام لليونيفورم 01118689995 )من تاريخ سواكن Coolte12الأربعاء مايو 27, 2020 6:29 pm من طرفnanaclever» شركة يونيفورم _(شركة السلام لليونيفورم 01118689995 )من تاريخ سواكن Coolte12الأربعاء مايو 27, 2020 6:03 pm من طرفnanaclever» يونيفورم خدم_ ( شركة السلام لليونيفورم 01223182572 ) من تاريخ سواكن Coolte12السبت مايو 23, 2020 10:54 pm من طرفnanaclever» الزى الطبي_( شركة السلام للملابس الطبية 01102226499 )من تاريخ سواكن Coolte12السبت مايو 23, 2020 10:37 pm من طرفnanaclever» يونيفورم شيف_( شركة السلام لليونيفورم 01118689995 )من تاريخ سواكن Coolte12السبت مايو 23, 2020 10:21 pm من طرفnanaclever» يونيفورم شيف_( شركة السلام لليونيفورم 01118689995 )من تاريخ سواكن Coolte12السبت مايو 23, 2020 10:17 pm من طرفnanaclever» laundry bag_ ( السلام للتوريدات الفندقية 01102226499) من تاريخ سواكن Coolte12السبت مايو 23, 2020 9:56 pm من طرفnanaclever» شركة توريد يونيفورم وملابس العمال _01003358542–01200561116 من تاريخ سواكن Coolte12السبت مايو 23, 2020 9:38 pm من طرفnanaclever» شركة توريد يونيفورم وملابس العمال _01003358542–01200561116 من تاريخ سواكن Coolte12السبت مايو 23, 2020 9:37 pm من طرفnanaclever» شركة توريد يونيفورم وملابس العمال _01003358542–01200561116 من تاريخ سواكن Coolte12السبت مايو 23, 2020 9:36 pm من طرفnanaclever» شركة توريد يونيفورم وملابس العمال _01003358542–01200561116 من تاريخ سواكن Coolte12السبت مايو 23, 2020 9:33 pm من طرفnanaclever» اماكن تصنيع يونيفورم _( شركة السلام لليونيفورم 01223182572 )من تاريخ سواكن Coolte12السبت مايو 23, 2020 8:14 pm من طرفnanaclever» يونيفورم طباخين _لليونيفورم Tn شركةمن تاريخ سواكن Coolte12السبت مايو 23, 2020 7:00 pm من طرفnanaclever




منتدى الدويممن تاريخ سواكن

FacebookTwitterEmailWindows LiveTechnoratiDeliciousDiggStumbleponMyspaceLikedin
شاطر|

من تاريخ سواكن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل
كاتب الموضوعرسالة
مدثر

مدثر

ادارة المنتدى

الانتساب :
15/09/2009

رقم العضو :
1

عدد المساهمات :
1119


https://aldowaim-city.ahlamontada.net من تاريخ سواكن Empty
مُساهمةموضوع: من تاريخ سواكن من تاريخ سواكن Coolte12الثلاثاء سبتمبر 22, 2009 11:51 pm
خيارات المساهمة

تقع سواكن على الساحل الغربي للبحر الأحمر على خط عرض 19.5 درجة شمال خط الاستواء وخط طول 37.5 درجة شرق , وهي كانت في الأصل جزيرة سواكن ثم توسعت إلى " القيف" وما جاوره فغدت مدينة سواكن التي تضم الجزيرة و"القيف" و "كاس الدور" و"الملكية" و"المشيل" و"اندارا "و"الليلي" وغيرها...

لا يعرف تاريخ محدد تأسست فيه سواكن , ولكن الكثير من الشواهد تدل على أن الجزيرة كانت مأهولة منذ تاريخ موغل في القدم , ولكن سواكن اشتهرت بعد ظهور الإسلام وازدادت شهرة بعد أن استطاعت أن تحل محل " عيذاب " كميناء أفريقيا الأول للحج , وكانت مستقلة عن السودان ولها نظامها الإداري الخاص وعلى رأسه أمير من "البلو" , ثم من " الأرتيقة" الذين لا يزالون يتوارثون عموديتها . وفي عصر السلطنة الزرقاء زارها الشيخ عجيب المانجلك وهو في طريقه إلى الحج وصاهر زعمائها كما بنى فيها حفيرا يسمى "الفولة" لا يزال قائما.

في عهد السلطان سليم العثماني ضمت سواكن لولاية الحجاز العثمانية , وكان حاكمها وقضاتها يعيون من قبل والي الحجاز , وعند استيلاء محمد علي باشا على السودان لم تعترف تركيا بسيادته على سواكن , وقد قامت بتأجيرها له مقابل مبلغ يدفعه سنويا لولاية الحجاز وبشرط أن تعود سواكن بعد وفاته لولاية الحجاز, وهكذا كان , فبعد وفاة محمد علي باشا سنة1849 عادت سواكن للدولة العثمانية وكان مواطن سواكن يعتبر " سواكني عثماني " , إلا أن باديتها كانت تابعة للسودان . في عهد الخديوي إسماعيل ضمت سواكن للسودان الإنجليزي المصري بعد أن تعهد الخديوي إسماعيل بدفع مبلغ 7500 جنيه مصري لوالي جدة مقابل تنازل السلطان العثماني عن سواكن ! وقد صدر فرمان عثماني بذلك وتم الأمر سنة1869 م .

بعد احتلال الإنجليز لمصر استولوا عليها كغيرها من الممتلكات المصرية , ولكن العلم الانجليزي لم يكن يرفع فيها بل يرفع العلم المصري فقط . و عند اندلاع الثورة المهدية أقام الإنجليز سورا حول" القيف " لسد هجمات عثمان دقنة , وكانت للسور خمسة بوابات اشتهرت منها بوابة كتشنر ( باب شرق السودان ) , التي حاولوا حديثا ترميمها فنتج عن ذلك بوابة مختلفة اللون أسمنتية الملامح واختفى اللون الحليبي الناصع الذي تميزت به البوابة القديمة. وبعد القضاء على المهدية أحكم الإنجليز قبضتهم على كل السودان بما فيه سواكن, وبدءوا مخططهم الذي احتلوا من أجله كل

الأقطار الأفريقية , وهو طمس الهوية العربية والإسلامية حيثما وجدت , وقد نجحوا في طمس هوية سواكن نجاحا لا يفوقه سوى نجاحهم في تنزانيا , بدأ المخطط بإنشاء ميناء بورتسودان ( أليس اسم مرسى الشيخ برغوث أكثر أصالة؟) , ولم ينشئوا في سواكن حتى رصيفا للحجاج كما هو الحال الآن , وشجعوا سكانها على هجرها بمنحهم الامتيازات في بورتسودان , وحادوا بالسكة حديد الذي أنشئوه عنها حتى يزيدوا من عزلتها , وغضوا الطرف عن سرقة حجارة مبانيها المهجورة وآثارها , وتجاهلوا حاجات مواطنيها حتى غدت – وبسرعة قياسية- مدينة أشباح .


وعندما خلت الدور عاث فيها اللصوص فسادا, فسرقوا ونهبوا, وكانت الطامة عندما اقتلعوا حجارة البيوت المتهاوية اقتلاعا لاستخدامها في قمائن الجير بعد أن عز الحجر الجيري الذي بنيت به البيوت , وهكذا ساهم ابناؤها في سلخ جلدها ودق عظامها حتى اختفى الهيكل نفسه.

والآن...يبدو أن الروح بدأت تعود إليها, ولكن هيهات أن تعود كما كانت , وكل أملنا أن لا يعيدوها جنينا مشوها ليس له من الأم إلا الاسم!.


منقول المصدر : مسكينة سواكن[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

 منتدى الدويمالموضوع الأصلي : من تاريخ سواكن المصدر : منتدى الدويم
مدثر; توقيع العضو


عدل سابقا من قبل الجعفري في الثلاثاء سبتمبر 22, 2009 11:58 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مدثر

مدثر

ادارة المنتدى

الانتساب :
15/09/2009

رقم العضو :
1

عدد المساهمات :
1119


https://aldowaim-city.ahlamontada.net من تاريخ سواكن Empty
مُساهمةموضوع: رد: من تاريخ سواكن من تاريخ سواكن Coolte12الثلاثاء سبتمبر 22, 2009 11:53 pm
خيارات المساهمة

يروون في المقال أنّ سبع "جن"

أتوا على سفينة من اليمن

ضلت بهم طريقها بين المحن...........]

وخلاصتها أن سبعة من الجن أسسوا سواكن , وهناك أساطير أخرى عن سيدنا سليمان و انه سجن الجن بسواكن أو "سواجن" , و وغيرها من الأساطير الجميلة , ولارتباط تاريخ سواكن بالأسطورة كان لابد أن نبدأ كلامنا عنها بحكاية هي أصدق من كل تلك الأساطير.

* * *



يحكي أنه في جميل من الزمان و معروف من المكان عاشت فتاة مختلفة , فتاة عرفها الناس فتاة..., لم يعرفوها طفلة ولا عرفوها صبية , عرفوها كاعبا فاتنة تخطف الأبصار وتخلب الألباب , وهم لا يذكرون أباها ولا أمها ولا طفولتها ومع ذلك أحسوا منذ أول يوم رأوها فيه بأنهم يعرفونها حق المعرفة !
فتاة مختلفة حقا. ...مختلفة عما حولها في مظهرها....فقد كانت بيضاء ناصعة حتى قيل إنها قد شيدت بالحليب الخالص، بينما كان ما حولها أغبر.
و مختلفة في ملبسها.... فقد كانت ترتدي " المالاكوف " و "الساري الهندي " بينما كان جاراتها يكتفين بالتوب إن وجد . وكانت لا تخرج إلى الطريق حتى لا ترى الرجال أو يرونها , وان اضطرت لمخاطبة الرجال فعلت ذلك من وراء حجب أو من خلف المشربيات الخشبية التي كانت من مميزات وضروريات دورها وقصورها
.... و مختلفة عما حولها في مطعمها... فقد كانت توفر لنفسها و لضيوفها صيد البر وصيد البحر! كان صيد البحر لديها في كل مكان , ولم يكن صيد البر بعيدا...إذ كان يكفيها أن ترسل صبيانها إلى " وهجايت قبا " أي (سدرة الأسد ) فيرجع أصغرهم وقد أوقر حمارا بالآرام والغزلان والثعالب. وكان طبقها الرئيسي الأرز بينما كان جيرانها يفضلون الذرة. وكانت تتفكه فتوفر البطيخ اليافاوي والتمر العراقي والتفاح الشامي و..كل خيرات الجزيرة العربية والهند.انت مع جمالها وفتنتها كريمة متواضعة : فتحت بيتها لكل طارق , اجتمع فيها الحضرمي اليمني بالكابلي الأفغاني بالكاظمي العراقي بالشنقيطي فأغنت كلا منهم وصارت له أهلا ووطنا . ... كانت ديّنة تحب رجال الدين... فقصدها العلماء والفقهاء -" ومن آخر من قصدها منهم الشيخ المجذوب وتاج السر الميرغني"- ففتحت لكل من قصدها منهم قلبها وبيتها وأعدت لهم المساجد و المنابر والزوايا والتكايا.
وكانت حكيمة أيضا ... اجتمع فيها الحنفي والشافعي مع المالكي فساستهم وأصلحت ما طرأ من خلاف بينهم , وجعلت لكل منهم مسجده وقاضيه وخطيبه, فعاشوا متحابين متآلفين كما جدر بأبناء الأمة أو الأم الحكيمة التي لا تفرق بين أبنائها. أما الضيوف العابرين إلى جدة-أي الحجاج – فقد كانوا شغلها الشاغل , كان موسمهم عندها يوم عرس تشمر فيه عن ساعديها وتخدمهم خدمة لا ترجو من ورائها أجرا أو شكرا من بشر , فقد كانت تعتبرهم سبب وجودها ومهمتها في الحياة ..أو ليسوا ضيوف الرحمن ؟ أو ليست هي ميناء الحج الأول في أفريقيا؟ أو ليست أقرب المواني إلى جدة ؟ وكان إكرامها لهم يصل إلى حد أنها كانت تزودهم ولو بقوت أولادها فتعَوَّد أهل جدة أن ينتظروا الآتين منها بفارغ الصبر لأنهم يأتون بالعسل والسمن و" الخروف السواكني".
و مع الأيام انتشر ذكرها واتسعت شهرتها, فتسامع بها الناس وعشقوها حتى قبل أن يروها... كثر عشاقها فكان منهم من يصلي إليها – لأنها في اتجاه مكة لأغلب أهل أفريقيا – ومنهم من أتى إليها مشيا من ساحل المحيط الأطلسي في رحلة استغرقت أشهرا وربما أعواما أحيانا , ومنهم من قطع إليها المحيط الهندي وبحر العرب , فلم يجد فيهما جزيرة تقريه بالبقاء غيرها. وسمع بها الشعراء ..., فرغبوا فيها ونظموا فيها القصيد: شوقا قبل أن يروها, وحزنا ولوعة حين فارقوها, فكم من شاعر حن إليها أو بكى عليها. وسمع بخصالها السراة والوجهاء فرغبوا فيها وتنافسوا في خطبتها واغلوا لها المهر , ولكن أباها – السلطان العثماني – رد كل الخاطبين , حتى فتنت محمد علي باشا والي مصر, وخطبها.... فتمنعت عليه ,... ثم رضيت بعد أن أغلى لها المهر الذي اشترطت أن يكون لحجاج بيت الله.

حزنت الفتاة , وبين عشية وضحاها صارت عجوزا.... بيوتها التي ضرب المثل بجمالها صارت تتداعى بيتا بيتا , أنواع وأجناس البشر الذين جمعتهم بين ضلوعها صارت تفقدهم جنسا جنسا , سالت دموعها حتى جفت " الفولة " ويبست "شاتا" وتحجرت آبار "قب " . .. وبعد جفاف الدموع بكت دما و حجارة! , صارت حجارة بيوتها البيضاء الجميلة تتساقط كقطرات المطر وتختفي في قمائن الجير...صارت تحتضر... وتناهت إليها أنباء بأنهم يفكرون في علاجها , فقالت في نفسها ( هيهات .. هيهات .. و كأنهم لا يعرفون مرضي؟ بظنونه شيخوخة؟ وهل يشيخ المرء بين ليلة وضحاها؟ ردوا أبنائي وضيوفي ..وإلا ..فدعوني أموت ), ولكنهم احضروا الطبيب..... فحصها الطبيب وقال إنها حبلى ؟ واندهشوا.. كيف وهي عجوز فانية ؟! قال لهم الطبيب ( لا تنسوا أنها كانت شابة قبل 24 ساعة). وفرحت هي بالحمل الذي ما كانت قد شعرت به حتى تلك اللحظة , وتحسسته ، قالت في نفسها (أتراني سأنجب ثانية مثيلا ل عثمان دقنة , ابني الفارس البطل؟ ) . و لكنها حدست أنها ستضع بنتا لا ابنا، فاستجمعت قواها كي لا تموت قبل أن تضع الحمل وترى وريثتها.


وجاء مخاضها في ظروف صعبة من الجفاف والتصحر والحصار الاقتصادي و و و... ولكنها قاومت حتى لا تموت دون وارث , وآلت في نفسها ألا تموت قبل أن ترى عيون بنتها ... ولكن ...............يا للهول! سواكن الحجازية تلد بنتا لا تشبهها في شيء.. بنتا تفضل عابري السبيل على ضيوف الرحمن ، بنتا ليس لديها "بيت مسكين" ولا " شاتا " ولا قطرة ماء في الفولة ، بنتا لا ... باختصار.... بنتا لا تنتمي لأمها بأي شكل...... هنالك قالت الفتاة العجوز " الآن طاب الموت"واستسلمت لمصيرها ومنذ ذلك اليوم وهي بلا حراك والناس في انتظارها...هل ستموت فتدفن أم ستعيش؟..

 منتدى الدويمالموضوع الأصلي : من تاريخ سواكن المصدر : منتدى الدويم
مدثر; توقيع العضو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

من تاريخ سواكن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة
tr>
صفحة 1 من اصل 1

 KonuEtiketleri كلماتدليليه
 KonuLinki رابطالموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الدويم :: مدن و قرى سودانية :: مدن و قرى سودانية-